لبس الغشواية

السؤال :

ماحكم لبس ساتر الوجه(الغشواية)عند الشيخ يوسف؟ واذا استبدلناها بالنقاب(الذي تظهر منه العيون فقط)مالحكم؟



الجواب :

بسمه تعالى
لبس الإثنين جائز
اختياراً وإنما الإشكال يرد في لبسهما عند الصلاة ويحرم التقنع واللثام الذي يتعذر معه القدرة على الإتيان بذكر الصلاة بحرية وبطلاقة .


  • المصدر : http://www.al-asfoor.org/fatawa/index.php?id=945