هل سطح المسجد يُعتبر من المسجد بالتبع؟

السؤال : هل سطح المسجد يُعتبر من المسجد بالتبع؟ أم يعتمد ذلك على المُوقِف؟

الجواب : جميع المرافق التابعة للمسجد ضمن حدود أرضه هي من المسجد ولا فرق بين داخل بنائه أو فنائه أو سطحه و كذلك الأمر لو وجد به سرداب للصلاة في فصل الصيف كما يوجد في بعض المساجد القديمة ( وقد شاهدنا بعضها مثل مسجد الجامع في اصفهان والمسجد الجامع في نائين ومسجد الإمام الحسن العسكري عليه السلام في مدينة قم ) فيجوز له أن يصعد الى سطح المسجد الذي يعتكف فيه اختياراً ، لعدم صدق خروجه عنه بذلك .
ولا يتصور أن يقف شخص مسجداً خصوصاً المسجد الجامع ويستثني سطحه عن الأرض القائم والمشيّد عليها .
نعم قد يتفق مثل ذلك في بعض الموقوفات في بعض الأبنية والدورولكن مثلها لا تنعقد فيها جمعة مضافاً للجمعة ولو اتفق ذلك لم يجز للمعتكف الذهاب اليها اختياراً .

  • المصدر : http://www.al-asfoor.org/fatawa/index.php?id=210