تحريف القرآن

السؤال :
س19: ما رأيكم فيمن يعتقد بتحريف القرآن الكريم ويعتمد على روايات متعدّدة في البحار والكافي وغيرهما من الكتب؟




الجواب : :إجماع علماء الفرقة المحقة والطائفة الحقة على نفي وقوع التحريف وأن القرآن المنزل هو ما بين الدفتين ليس فيه زيادة ولا نقصان لقوله عز من قائل (إنا نزلنا الذكر وإنا له لحافظون) الحفظ من النسخ والحفظ من العبث به وتحريفه وقد ذكروا ذلك صراحة في مصنفاتهم المشتهرة المنتشرة, و لم يقل بالتحريف صراحة أحد من علماء الشيعة إلا المحدث النوري في كتابه فصل الخطاب في تحريف كتاب رب الأرباب وقد عدل عما صرح به كما نقله غبر واحد من معاصريه لأن كل ماأورده فيه إنما هو مؤول ومحمول على وقوع التحريف في المعنى والتفسير لا غير.


  • المصدر : http://www.al-asfoor.org/fatawa/index.php?id=131