هل صوت المرأة عورة 

( القسم : مسائل فقه الشابات )

السؤال : مثل ما نعرف كلنا ان صوت المرأة عورة بس اللي ابغي أعرفه متى نقدر نحدد ان صوت المرأة عورة في اي موقف هالتساؤل كان يدور في بالي من زمان خاصة بعد ماصارت الانتفاضة الباسلة في فلسطين المنكوبة وصارت مشاركات من الرجل والمرأة في المسيرات والمظاهرات هل اعتبر صوت المرأة في هذه الحالة عورة ولازم ما تشارك ؟؟؟؟؟؟
لكن الزهراء عليها السلام مثال الطهر والعفاف لما شكت ظلامتها بعد غصب حقها خطبت في جمع من الرجال في المسجد وبطلة كربلاء زينب خطبت في مجلس يزيد عليه اللعنة
حيرااااااااااااااااااااانة أفيدووني ؟؟؟؟؟

الجواب :

بسمه تعالى
قال فقيه أهل البيت
المحقق البحراني قدس سره في كتابه الحدائق الناضرة ج 7 ص 334 :
عند تعرضه لحكم
أذان المرأة ما نصه:
الظاهر انه لا خلاف في اعتداد النساء بأذان المرأة لهن ،
قال في الذكرى : الأذان مشروع للنساء فيعتد بأذان المرأة لهن عند علمائنا وكذا لو أذنت للمحارم . وإنما الإشكال في أذانها للأجانب ولعل المشترط هنا بنى على الأذان الإعلامي الذي على المنارة مثلا فيندفع عنه الإيراد بناء على ما اشتهر في كلامهم من أن صوت المرأة عورة فلا يجوز لها إسماعه الاجانب ، إلا أن المنقول عن المبسوط هنا جواز إسماعها الأجانب والاعتداد به وأن منعه من تأخر عنه ورد عليه في ذلك . وبالجملة فالمسألة مبنية عندهم على تحريم إسماع المرأة صوتها الرجال وهو مشهور عندهم ، والذي ثبت عندي - من تتبع الأخبار الكثيرة الدالة على تكلم النساء مع الناس في مجالس الائمة ( عليهم السلام ) وكذا كلام فاطمة ( عليها السلام ) مع جملة من الصحابة وخروجها للمخاصمة في فدك في المسجد لجملة من فيه من الصحابة واتيانها بعد المخاصمة والمجادلة بتلك الخطبة الطويلة المروية عند العامة والخاصة كما ذكرناها في كتابنا سلاسل الحديد في تقييد ابن أبي الحديد - هو خلاف ما ذكروه وبه يظهر جواز أذانهن للأجانب ولو الأذان الإعلامي ، إلا أنه ينبغي التوقف فيه من جهة أخرى وهو أن الأذان الإعلامي عبادة شرعية مبنية على التوقيف ولم يرد عنهم ( عليهم السلام ) الأذان للنساء في ذلك ولا وقوعه من النساء في زمانهم ولا الإشارة إلى شئ من ذلك في أخبارهم بل إنما يقع في جميع الأعصار - وبه خرجت الأخبار - من الرجال خاصة فيبقى التوقف فيه من هذه الجهة لا من جهة كون سماع صوتهن عورة فإنه لم يثبت على إطلاقه وإن دل ظواهر بعض النصوص النادرة على ذلك فهو محمول على حصول الريبة بذلك ولا إشكال في التحريم مع ذلك . انتهى كلامه أعلى الله مقامه.



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 5226  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 الزواج بأخت الملوط به

 ما علة التسمية بعبد الزهراء وعبد علي

 اصرار الزوجة على تكرارمعاشرة زوجها لها في الدبر

 غلي التمر في الماء

 حكم الاستعجال في الصلاة والقراءة فيها

 صحة تقليد السيد فضل الله

 سبب عدم التحاق الفرزدق بركب الامام الحسين

 تقليد الكفار في عاداتهم وتقاليدهم

 تعليق على مواقف وتصريحات لنجاتي

 زيارة السيد الخميني في حال حياته

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 10890828

 • التاريخ : 22/10/2019 - 19:20