طلب تصورات عما يمكن اتخاذه لتجنب الحجاج مخاطر الحج 

( القسم : مسائل فقه الحج )

السؤال : سماحة الشيخ وفقك الله لكل خير
كل عام وأنتم بخير وأعاده الله علينا وعليكم وعلى الأمة الإسلامية بكل
خير وأخص بالذكر إخوتنا في العراق فرج الله عنهم
انتهى موسم الحج لهذا العام نسأل الله أن يتقبل أعمال الحجاج وأن يغفر ذنوبنا وذنوبهم وكلنا قد قرأ أو سمع عن ضحايا رمي الجمرات والتي قد يصل مجموعها لأربعمائة قتيل عدا الجرحى فهل من تصور لدى سماحتكم لحل الأزمة السنوية المتفاقمة المتمثلة في سقوط ضحايا من الحجاج وخصوصا عند رمي الجمار؟ ورغم علمي بأن سماحتكم غير متخصص في الأمور الهندسية والتي يستند عليها جانب مهم في تخطيط وبناء مختلف المرافق في المشاعر المقدسة والتي من شأنها تسهيل حركة الحجاج وتقليل عدد الضحايا. ولكن لا نزال نسمع دوما من يطالب بتسهيل فتاوى الحج من مختلف المذاهب الإسلامية وحتى من أتباع مدرسة أهل البيت والتي ينتقدون فيها فتاوى الفقهاء بوجوب الرمي مثلا على الجزء القديم من الجمرات قبل التوسعة والتي تسبب مزيدا من الزحام وعدم جواز السعي والطواف من الأدوار العليا مثلا وغير ذلك من مناسك الحج فأحببنا معرفة رؤيتكم لهذه المسألة من ناحية تنظيمية ومن ناحية شرعية إن
أمكن؟
حفظكم الله وجعلكم ذخرا وملاذا لشيعة آل محمد

الجواب :

بسمه تعالى
الجواب
::
هناك عدة ملاحظات يجب الأخذ بها بعين الإعتبار عند القيام بأي تحديث
للمرافق والمباني والجسور في المشاعر المقدسة في منى وعرفات والمشعر الحرام ومكة نفسها والمسجد الحرام
الملاحظة الأولى أن هناك مذاهب وطوائف تتبع مرجعيات دينية
خاصة بها لا يمكن الزامهم وقهرهم على متابعة فتاوى المفتي العام بالمملكة العربية السعودية و ينبغي التعامل معهم على هذا الأساس واتاحة مساحة من الحرية كما هو الحاصل في توقيت الرمي بمنى هل هو يصح طيلة اليوم أو لا يجوز الا بعد الزوال
الملاحظة الثانية أن المشاعر المقدسة في مكة المكرمة هي ملك لجميع المسلمين في
العالم وليست خاصة بالمملكة العربية السعودية فينبغي اشراكهم في الرأي والمشورة والتنظيم بما فيه خدمة وسلامة جميع الحجاج الوافدين اليها من جميع انحاء العالم .
الملاحظة الثالثة أن هناك رخص شرعية يمكن الاستفادة منها في اشراك الحلول
التنكنولوجية وطاقاتها الهندسية الرهيبة للمساعدة على انجاز الأعمال وضمان الأمن وسلامة الحجاج على جميع الاحتمالات والتوقعات
الملاحظة الرابعة أن الحكومة
السعودية تجنى المليارات من الحجاج والمعتمرين طيلة العام فلماذا لا تقوم بتطوير يتناسب وحجم الأرباح التي تحققها سنوياً .
ليس الحل في توسعة المسجد الحرام
منفرداً ولا في بناء مساجد كبيرة في عرفة ومنى وانما في انسيابية تردد الحجاج من الحرم المكي الى بقية المشاعر في عرفات والمزدلفة ومنى وعودتهم
هناك قصور في
التخطيط وضيق افق في انشاء وسائل النقل الحديثة التي باتت رهن اشارتك اذا اردت ان تستخدمها في مثل هذه المواطن ليس لهذا العدد بل لعشرة اضعاف من مثله
لقد حججت
مرتين ولله الحمد لكن في كل مرة يعتصرني الألم من جراء الوضع المأساوي الذي يعيشه الحجاج في منى وعرفات والمزدلفة وحالة الارباك والتزاحم الذي لا يوجد مبرر لها اطلاقاً خصوصاً في عصرقفزت فيه وسائل النقل باستخدام احدث الوسائل التكنولوجيا وانظمة النقل والحمل الى اوجها
نحن نعلم أن المملكلة العربية السعودية من أغنى
الدول في العالم وأن الدول العربية والاسلامية تمتلك مجتمعة من الثروة والمال مالا تمتلكه أي دولة عظمى في العالم وتحتضن بلدانهم أكثر من ثلاثة ارباع الثروات الطبيعية في العالم
ونعلم بأن المشاعر هي مقصد للحجاج من جميع انحاء العالم وأن
من حقها أن تلقى من العناية والاهتمام ما يجعلها من أحدث المدن في وسائل السفر والنقل وانسيابية الحركة للوافدين والمغادرين
ونعلم أن هناك عواصم لدول اوربية
وغير اوربية تحتوي على نسبة من السكان تزيد على العشرة ملايين نسمة وبإمكاناتها المحدودة والمتواضعة تمكنت من انشاء شبكات للقطارات والمترو والأنفاق تتصل بجميع مناطق تلك العواصم وخارجها وتقوم بنقل الأفراد في انسيابية تامة ووفق اعلى معدلات الأمن والسلامة خلال الأربع والعشرين ساعة وبانسيابية تامة وبدون أي مشاكل على امتداد السنة .
والحجاج في مكة المكرمة لا يتجاوزون الثلاثة ملايين حاج
وبالإمكان تجهير المشاعر بشبكات من المترو والقاطرات المعلقة وتشييد جسور متكاملة تعمل على ايجاد انسيابية تامة لجميع الحجاج وبدون أي مشاكل لا لهذا العدد الفعلي بل قادرة على استيعاب اضعاف هذا العدد
انا غير متخصص كما ذكرت في هندسة الطرق لكن
بإمكاني كما بامكان كل عاقل تقديم جميع الحلول لجميع المشاكل العالقة الآن لبساطة ادراكها وتفهم العوائق والمشاكل الفعلية وتحويل المشاعر الى تحفة هندسية متكاملة تتسع لأضعاف الأعداد الحالية تتناسب مع حجم الامكانات المالية الهائلة التي تمتلكها الحكومة السعودية منفردة وجميع الحكومات الاسلامية مجتمعة وبما يليق بهذه المشاعر وهذه الديار المقدسة وبما يليق بموقع الأمة الاسلامية وحجمها وثقلها في العالم .
هل يعقل ان تتأخر الحافلات والباصات بين منى وعرفة اكثر من خمس ساعات وتعجز عن
قطع مسافة خمسة وعشرين كيلومتراً بسبب الاختناقات المرورية الشديدة ناهيك عن حوادث المرور وضحاياه من دهس وجرح وتساقط
لماذا هذا الاصرار على ابقاء الوضع المؤسف
على ما هو عليه من تخلف ونعدام الامكانات المطلوبة
لماذا تخضع توفير مثل تلك
الامكانات لفتاوى جماعة قاصرة متعصبة متحجرة من علماء السلفيين في المملكة العربية السعودية ولماذا يرفض بناء طوابق متعددة في منى وعرفة ولماذا تنحصر هندسة الطرق الى المشاعر بمجموعة غبية من المهندسين السعوديين ولماذا هذا الشح والبخل في تشييد وتوفير مثل تلك الوسائل المتقدمة والمتطورة في الحمل والنقل هناك الكثير من الاشكالات مستمرة بسبب تعنت الحكومة السعودية على الاستفراد برأيها وقصورها عن مجارات ركب الحضارة المادية والمدنية العريقة وتعاملها بغباء شديد مع المشكلات التي تعصف بالحجاج سنوياً وتؤدي الى هلاك وتلف العشرات والمئات سنوياً وهي حقيقة مرة قد لا يروق للحكومة السعودية الصاقها ووصمها بها انها تزعم أنها صرفت ورصفت وعبدت الطرق لكن بعقلية متخلفة لقرن من الزمان في الوقت الذي لا يوجد أي تطور على الأرض ناهيك عن مطاري جدة والمدينة المنورة اللذين يعدان من أسوأ المطارات في المنطقة .وأردأها في الخدمات ومواعيد الاقلاع وخطوط الطيران .



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 5603  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 كيفية تحقق العادة الوقتية للمرأة

 عن مقال اسمه على العرب المسلمين الاعتذار وليس الحكومة الدنماركية

 لو خرج المعتكف لتشييع جنازة

 من طاف وهو مجنب

 اسئلة عن الدورة الشهرية

 كيفية التقليد

 الحامل ترى بعض الترشحات

 كيفية صلاة تعمل في صيدلية

 امرأة طهرت في شهر رمضان من عادتها في الليل واعتسلت بعد الفجر

 العلاقات المفتوحة بين الجنسين

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 10895317

 • التاريخ : 23/10/2019 - 16:04