سؤال عن سبب الموقف المتشدد من المعارضة 

( القسم : السياسة الداخلية )

السؤال :

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم

سماحة
الشيخ محسن العصفور ( وفقه الله )
لماذا تشدد على المعارضة في البحرين
؟!
أليس ما ( يسمى البرلمان دستورة الزائف معارض الاسلام ؟

أريد أبين كثير من
العلماء قالوا شاركوا .
ولكن الذي خالف نحترمه
.
أنظر الفجور واللعب في
الفنادق والظلم ضد الشيعة الاغلبية وظلم ضدنا في شتى المجالات في وحدات السكنية كل الشيعة مقدموا وحتى الآن من 20 سنة ولا سكن ولا أرض قاعد مع أبية في البيت والتميز في الوضائف والامن حتى الجيش ليس ولا واحد من الشيعة .وغيرها عد ولاحصر
حتى
التمثيل الشيعة الاغلبية في الدوائر ظلم في المحرق يمثل 12 أو 14 شخص بل أكثر ولا يزيد عددهم عن أربعة آلآف ربما أقل بينما في مدينة سترة يمثل2 لانهم شيعة يربوا عدد سكانهم أكثر من خمس عشر آلآف شيعي أليس ظلم وفي الدراز أيضاً واحد يمثل ويربوا عدد سكانهم أكثر من خمس عشر ألف شيعي وعد ولا حصر كل في الدوائر أوالمنطقة واحد لانهم شيعة الاغلبية (وفي الدائرة التي فيها أنا الكاتب أكثر من 15 ألف شيعي ويمثل واحد وتضم أكثر من 13 قرية ومنطقة اليس ظلم جنس لاجل ضد الشيعة الاغلبية ولكن ما زالت الشيعة الاغلبية رغم على أنوفهم ويستمر نور الامامة هم الاغلبية .
أنظر التجنيس
أكلوا أراضي الشيعة والاشغال وغيرها أي فساد اعظم من هذا ؟ وظلم ضد الشيعة
لماذا
لا تعلن في التلفزيون قل لهم كفى ظلم وتميز ضد الشيعة
لا أن تتهجم على بعض
الشيعة لانها عارضت النظام البعثي اليهودي اليزيدي لعنهم الله
قل : للحكومة الى
متى هذا الظلم في الشيعة .
إن كنت تفعل في السر إعلمنى
.
أنا ليس غرضي
إنتقاصك أو غيبتك
بل ما يخالج ضني وقلبي بثثتة إليك
.
عذراً أن كنت فهمتني
الاسائة اليك ليس غرضي ذالك .
لا تحذف مشاركتي رجاء رجاء رجاء

وانت عالم دين

والسلام


الجواب :

بسمه تعالى
أخي الفاضل أنت
تكرر ما حاول أعداء الدين رسمه لك ولغيرك لإتهامي به وكأنه واقع وحقيقة لقد تم التخطيط لعزلي عن الشارع العام وعزلي عن الحضور في جميع المحافل الشعبية وقد خالوا أنهم نجحوا في ذلك
هل التقيت بي وجهاً لوجه وسمعت مني ما نسبته إلي هل اتيحت لي
الفرصة لخدمة الناس والمطالبة بحقوقهم فقصرت عنها هل أطاعني مثلك وأمثالك فيما عرضته من حلول قبل عشر سنوات للعمل على ايجاد نهضة شاملة لكيان الطائفة فلم تجدِ نفعاً هل اتيحت لي فرصة غير الفرصة الأولى في مدينة جدحفص للحديث عن هموم الناس والسعي لحل مشاكلهم فقصرت عن ارشاد الناس وتوعيتهم بحقيقة ماهم بحاجة اليه لحل معضلات معيشتهم وأمورهم .
هل سألت نفسك يوماً لماذا يجب عليك أن تكون من
المقهورين الى الأبد ولماذا تروج لما يملي عليك من أحقاد ضدي بلا ذنب اقترفته وجريمة ارتكبتها .
منذ أن رجعت من المهجر من مدينة قم المقدسة الى أرض الوطن
والدسائس تحاك ضدي والمؤامرات تتوالى وحرب الشائعات تتواصل عليّ بدون سبب سوى أنني لست من التيار الفلاني أو الكذائي ولم أطأطأ رأسي لجبروتهم ولم أنصع لأوامرهم وكأنهم أولياء على الخلق ولي بيان وزع قبل مجيئي في أكثر مناطق البحرين ينبئ بخطورة ما يحصل ليس عليّ بل علي الشيعة المظلومة في هذا البلد آنذاك من قبل من ينتمي لهم ظاهراً بل حذرت فيه مما سيؤول اليه أمرهم بسبب المخططات التي تدبر لهم من أعدائهم في مستقبلهم وهاهي النتيجة التي أشرت اليها فيه قد وقعت وخلفت ما خلفت .
لست ضد
أي مخلوق ولست ضد أحد من أي تيار ولست ضد أي جهة تتكلم بإسم الشعب و بإسم أي أقلية أو أكثرية ولست أدعوا لتكميم الأفواه التي تطالب بحقوقها ولست أرضى ببخس أي حق من الحقوق لأي فرد من أفراد المجتمع .وأي استحقاق للطائفة الشيعية في هذا البلد .
منذ أن حطت رجلي أرض البحرين قبل عشر سنوات كان همي الأول السعي لنجدة
المحرومين ونصرة المظلومين وأول صرخة نارية وجهتها في محاضرة في مولد الإمام زين العابدين عليه السلام في جدحفص انطلاقاً من رسالة الحقوق للإمام زين العابدين التي تناولت حق الفقراء .وكان عنوانها) الأسلوب الأمثل لحل مشاكلنا الإقتصادية والإجتماعية ) .

إن كنت تبحث عن حل فليس الحل محصور في محاربة الحكومة بقدر
ما هو مرهون بالأساليب العقلانية وانتهاج موازين الحكمة واستثمار الفرص وتسخير جميع الإمكانيات والقدرات التي يتمتع بها الشيعة في هذا البلد .
إن الحقوق الشرعية في
الشريعة هي جزء من بيت المال الذي يجب توجيهه لخدمة أبناء هذا البلد قد صارت طعمة لكل عابث متهتك وكثرت أساليب التسويف فيه والتبذبر له والإستئثار به وكأنها يانصيب يختص به كل من اسرع الى الاستيلاء عليه تلك الحقوق التي لو التزم الكل بدفعها وجمعت بأمانة واخلاص وضبط لكانت توازي دخل النفط .
(
لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا
ما بأنفسهم )
إن خضوع التيارات التي تنتسب الى الإتجاه الشيعي تحت مسميات
جمعيات سياسية للإتجاهات اليسارية
والدخول بالطائفة في تناقضات مستمرة وصراع
طبقي دائم والاستمرار في خلق أجواء توتر وإثارة ليس من الإسلام وأصول ومباني مذهبهم في شيء بل هو منهج يساري معروف عنهم في تاريخهم طرحه الشيوعيون للركض بأبناء الطبقة المحرومة لإسقاط الحكومات والركوب على أكتافهم للسيطرة على أنظمة الحكم وتحقيق غايات شخصية ومطامع حزبية ليس أكثر .
وقد استيقظت الشعوب التي انطلت عليها
أكاذيب الشيوعيين في مناطق سيطرتهم في بعض دول العالم التي اجتاحتها من سباتها ووعت خطورة تلك الأجنحة اليسارية وانتفضت في وجهها وعزلتها عن توجيه دفة حياتها الفكرية والسياسية والاجتماعية كشرط أساسي لتشق طريقها نحو الإستقرار والتنمية والدالة والرفاه .
إلمؤسف له أن القيادات الفعلية على الساحة السياسية في مملكة البحرين
و التي أصبحت تتصدر الشارع الشيعي قيادات تفتقر الى أدنى مصداقية للاستقلالية عن التيارات اليسارية التي انضمت اليها في تحالف غريب وعجيب وتفتقد الى النضج السياسي والوعي الشرعي والفقهي والرؤية الواضحة لعلاج الأحداث المتجددة وعدم التحلي بالحنكة من خلال الرؤية الصائبة في استثمارظروف الانفتاح الفعلية لحل جميع المشكل الإقتصادية العالقة والاجتماعية الطاحنة .
بعد الاخفاق المتتالي والانتكاسات تلو
الاخرى في حلحلة مشاكل الطائفة الشيعية تأتي وتوجه العتاب الى وتطالبني بالصراخ والمطالبة بالحقوق بعد أن فشل المهرّجون أصحاب الشعارات الزائفة من الوفاء بوعودهم ومن خلال آلياتهم المأسورة بيد غيرهم من التيارات المعادية لهم ...
لقد قمت
بإستحصال ما يقرب من خمسين ألف دينار من الأثلاث الخيرية وصرفها على المحاويج من جميع أنحاء البحرين خلال السنوات الماضية وهي أول خطوة في تاريخ القضاء الشرعي من نوعها , وهناك كشوف بأسمائهم وصور بطاقاتهم والمبالغ التي استلموها
وتم قبل ست
سنوات فتح ثلاث حسابات باسم حساب الحقوق الشرعية في بنك البحرين الاسلامي للفقراء وطلاب العلوم الاسلامية والمبرات والخيرات لأجل هذا الغرض .
كما كنت الوحيد الذي
طالب الحكومة في ندوة نادي المنامة قبل التصويت على الميثاق بصرف راتب للعاطلين عن العمل وتم الاستجابة وصرف مائة دينار للمتزوج وسبعين دينار للأعزب لما يزيد على الخمسة عشر ألف عاطل من الجنسين لمدة ستة أشهر بعدها وهي قضية مشهورة جهد الحزبيون للتستر علي مقترحها وعدم الاعتناء بالاشادة بها .
وكذلك كنت الوحيد الذي طالب
بتدريس فقه الشيعة الإمامية في المدارس الحكومية أسوة بالمذهب السني الرسمي المالكي والتي وإن تتحقق بالشكل المطالب به لك فتحت لي الأبواب للمطالبة بإنشاء المعهد الديني الجعفري
كما هناك العشرات ممن رتبنا لهم العلاج المجاني في مستشفى
البحرين الدولي ولازالت تلك الجهود مستمرة حتى اليوم بحمد الله تعالى .
وهناك
الكثير الكثير من الانجازات التي وفقت لها بحمد الله تعالى وليس من اللائق الكشف عنها والافصاح عنها في هذا المقام .
وليكن في علمك أنه لولا الأحداث التي عصفت
بمملكة البحرين خلال العشر السنوات الماضية ولوتمكنت من الحصول على الأعوان والمدد والسند لما طرحته من خطط وبرامج لتمكنا من القضاء على كل أشكال البطالة والفقر خلال السنوات العشر الماضية .ولكان لوضع أبناء الطائفة الشيعية بفضل المؤسسات التي خططت لها أفضل بكثير من الوضع الذي هي عليه الآن .
والحمد لله أولاً
وآخراً



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 5589  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 ابداء النظر حول المسودة الحكومية لقانون الأحوال الشخصية

 معاشرة الزوجة في دبرها في فترة حيضها

 هل هناك من يقول بعدم وجوب الخمس

 مجموعة اسئلة حول موقف المدرسة الأخبارية من المسلك الأصولي

 معنى الراد على الفقيه كالراد على الامام

 شرح عبارة من السداد حول تحتم الافطار على الصائم

 دخول الحائض الى الحسينيات

 هل يصح صوم المندوب مع اشتغال الذمة بقضاء واجب

 كيفيت تخميس الأموال

 سفر المرأة للدراسة في الخارج لوحدها

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 10886630

 • التاريخ : 22/10/2019 - 01:39