حكم ختان البنات 

( القسم : مسائل فقه الشابات )

السؤال : ما حكم ختان البنات أو ما يسمى بالخفض عند العلمين الكبيرين الشيخ حسين العصفور والشيخ يوسف طاب ثراهما؟

الجواب :

بسمه تعالى
قال المحقق
البحراني الشيخ يوسف قدس سره في كتاب الحدائق الناضرة ( ج 52 ص 52 ) :
لا خلاف
بين الاصحاب في استحباب ذلك في النساء ، وليس بواجب إجماعا ، ويعبر عنه بالخفض بالنسبة إلى النساء والختان بالنسبة إلى الرجال . فروى في الكافي ( 1 ) عن عبد الله بن سنان في الصحيح " قال : ختان الغلام من السنة وخفض الجواري ليس من السنة " .
وعن السكوني ( 2 ) عن أبي عبد الله عليه السلام " قال : خفض النساء مكرمة ،
ليست من السنة ولا شيئا واجبا ، وأي شئ أفضل من المكرمة " قال بعض مشايخنا : مكرمة أي موجبة لحسنها وكرامتها عند زوجها ، والمعنى ليست من السنن بل من التطوعات . أقول : ويؤيده ما يأتي إن شاء الله تعالى في حديث ام حبيب . وعن عبد الله بن سنان ( 3 ) عن أبي عبد الله عليه السلام " قال : الختان سنة في الرجال ومكرمة في النساء " .
وعن أبي بصير ( 4 ) " قال : سألت أبا جعفر عليه السلام عن الجارية تسبى من أرض
الشرك فتسلم فتطلب لها من يخفضها ، فلا تقدر على امرأة ؟ فقال : إنما السنة في الختان على الرجال ، وليس على النساء " .
وروى الفقيه ( 5 ) عن غياث بن إبراهيم
عن جعفر بن محمد عن أبيه عليهما السلام " قال : قال علي عليه السلام : لا بأس أن لا تختن المرأة ، فأما الرجل فلا بد منه " . وروى الشيخ في التهذيب عن وهب عن جعفر بن محمد عن أبيه عن علي عليهم السلام " قال : لا تخفض الجارية حتى تبلغ سبع سنين " وفي هذا الخبر دلالة على أن وقت الخفض في النساء بلوغ السبع وفي الذكور اليوم السابع . وروى محمد بن مسلم في الصحيح عن أبى عبد الله عليه السلام " قال : لما هاجرت النساء إلى رسول الله صلى الله عليه وآله هاجرت فيهن امرأة يقال لها ام حبيب ، وكانت خافضة تخفض الجواري ، فلما رآها رسول الله صلى الله عليه وآله قال لها : يا ام حبيب العمل الذي كان في يدك هو في يدك اليوم ؟ قالت : نعم يا رسول الله صلى الله عليه وآله إلا أن يكون حراما فتنهاني عنه ، فقال : لا ، بل حلال فادني مني حتى أعلمك ، قالت : فدنوت منه فقال : يا ام حبيب إذا أنت فعلت فلا تهتكي - أي لا تستأصلي - فإنه أشرق للوجه وأحظى عند الزوج " الحديث .
وبالجملة فالحكم للذكر والانثى معلوم كما عرفت
.
ــــــــــــــــ

(
هامش
) *
( 1 )
الكافي ج 6 ص 37 ح 2 ، الوسائل ج 15
ص 167 ح 2 وفيه " وخفض الجارية " .
( 2 )
الكافي ج 6 ص 37 ح 3 ، التهذيب ج 7 ص
445 ح 46 وفيه " خفض الجوارى " ، الوسائل ج 15 ص 167 ح 3 وما في المصادر " عن مسعدة بن صدقة " .
( 3 )
الكافي ج 6 ص 37 ح 4 ، التهذيب ج 7 ص 445 ح 47 ، الوسائل ج
15 ص 168 ح 1 .
( 4 )
الكافي ج 6 ص 37 ح 1 ، التهذيب ج 7 ص 446 ح 48 وفيه
" وليست " ، الوسائل ج 15 ص 166 ب 56 ح 1 .
( 5 )
الفقيه ج 3 ص 314 ح 16 ،
الوسائل ج 15 ص 163 ح 8
تم



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 6080  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 استعمال الحناء اثناء فترة الحيض

 في اي سن يعزل الولد عن اخته في غرفة اخرى

 هل يسقط الخمس الرجوع الى فقيه آخر

 ماهي ادلة الرفض او القبول

 لو تعذر على المعتكف الاستمرار لمرض

 كيفية تطبيق نظرية ولاية الفقيه في ظل الأنظمة العلمانية

 دية الميت واعضائه بالدينار البحريني

 الكتب المتوفرة في المكتبات للشيخ يوسف والشيخ حسين

 من هو الأقدم الأصوليون أم الأخباريون

 سؤال عن التطبيق العملي لمسألة تقليد الأموات

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 11488398

 • التاريخ : 1/04/2020 - 04:17