هل كل مذهب ينتسب للاسلام على الرغم من انحرافه عن ثوابت الاسلام 

( القسم : مسائل في السلوك الطائفي مع معتنقي المذاهب الأخرى )

السؤال :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سماحة الشيخ محسن حفظه الله تعالى

اتفقت كلمة جميع الطوائف
الإسلامية على التعبد بشريعة خاتم سيد المرسلين وخالف في ذلك شذاذ منهم كما ينقل عن الإسماعيلية النزارية الآغاخانية أتباع الإمام الإسماعيلي كريم بن علي شاه الحسيني والدروز أو الموحدون كما يسمون أنفسهم وبعض الطرق الصوفية الذين يدعون بأنهم وصلوا لمرحلة اليقين فلا حاجة لهم للتعبد بالظاهر. ويؤول الإسماعيلية وغيرهم العبادات بمعان باطنية روحية كما أن للإمام الإسماعيلي عند أتباعه سلطة مطلقة فقد وجه الآغا خان كريم خطابا في أحد المناسبات للنساء الإسماعيليات مطالبا إياهن بنزع الحجاب لأنه يعوق تطور المرأة المسلمة كما رفض استقبال جمع من الإسماعيليين كانوا قد ذهبوا إليه بطلب بناء كلية إسلامية تدرس الشريعة الإسلامية حسب المذهب الإسماعيلي النزاري وقال لهم بما معناه اطلبوا مني بناء كلية حديثة تدرس العلوم العصرية بدل التشبث بأحلام الماضي. والسؤال المهم الذي يطرح نفسه هو هل يمكن أن يوصف هؤلاء بأنهم مسلمون لأنهم حسب الظاهر يشهدون بالشهادتين ويقرون بأن محمدا هو خاتم الرسل وسيدهم وأن شريعته خاتمة لكافة الشرائع وإن خالفوا في تطبيق تلك الشريعة؟ وماالدليل على كفرهم إن كاموا كفارا مع أنه صلوات الله عليه وآله قال: من شهد بأن لا إله إلا الله محمد رسول الله فقد حرم ماله وعرضه. وهل يعتبر من ينتسب للتشيع رغم ما يوصمون به من غلو في أمير المؤمنين وأهل بيته في عداد المسلمين كالبكتاشية في ألبانيا والعلويون في تركيا والعليلاهية في إيران؟ وهل يكفر من ادعى النبوة أو الإمامة أو الولاية أو السفارة للإمام المهدي؟ وما الدليل على ذلك؟ نعم إنه لا ريب في فساد أولئك وفساد معتقداتهم ولكن هل كل من فسدت عقيدته كان كافرا وأنتم تعلمون مايترتب على الكفر من إهدار الدم وغيره من أحكام. وهناك من الصوفيين من يدعي رؤية النبي وتكليمه في حال اليقظة والنوم كما ادعى زعيم النقشبندية الاتصال برسول الله عن طريق الجوال، فهل يكفر أولئك؟ وما دليل كفرهم؟
وجزاكم الله خيرا عنا وعن جميع المؤمنين
والمؤمنات


الجواب :

الجواب :
بسمه تعالى

هذا
الموضوع من الموضوعات الشائكة والتي تحتاج الى اسهاب موسع لكن سأوجز الجواب بنحو الاختصار :
هناك ثلاث نقاط هامة ينبغي الالتفات اليها بادئ بدء قبل الخوض في
موضوع التكفير
الأولى : بيان معنى الاسلام والمسلم حيث يعرف الاسلام بأنه عبارة
عن التسليم والانقياد للأوامر والنواهي الإلهية وتلقيها بالقبول والطاعة وبذل الجهد والطاقة
والمسلم هو كل من اعتقد بتوحيد الله تعالى و بنبوة محمد بن عبد الله
خاتم المرسلين صلى الله عليه وآله ودان بما جاء به من شريعة و عقيدة وتكاليف .
النقطة الثانية : في بيان معنى المستضعف وهو الذي يفتقد الى الطرق والوسائل
العلمية والأدلة اليقينية التي تقوده لمعرفة الدين الحق أو المذهب الحق ويمكن تقسيمه الى مستضعف مسلم ومستضعف كتابي ومستضعف غير كتابي
فأما المستضعف المسلم
فهو من يدين بأحد المذاهب الإسلامية باعتقاده انها تمثل الدين المحمدي الخاتم الأصيل ولم تحصل له الظروف العلمية التي تقوده للمذهب الحق ولم يطرق سمعه أمر الخلاف والاختلاف بين المسلمين من صحابة وغيرهم في أمر الخلافة وما نشأ عنها من تعدد في المسالك والمشارب والطرائق .
وأما المستضعف الكتابي : فهو من يدين بأحد
الأديان السماوية من مسيحية ويهودية وزرادشتية فهو موحد لا ينكر وجود الله سبحانه وتعالى ولا يجحد ربوبيته وخالقيته وانعامه لكن لم يطرق سمعه ولا عرض عليه الدين الاسلامي و لم تتهيأ له الفرصة للهداية التامة للدين الحق وانما يتعبد الله بحكم الفطرة ويتبع أحد الأديان السماوية بحكم كونها مرسلة من قبله تعالى ولم يطرق سمعه دين اسمه الاسلام ولا من هو رسوله ولا يضمر أي عداء أو حقد عليه ولا طريق له للتعرف عليه .
وأما المستضعف غير الكتابي فإن كان موحداً على الرغم من انحراف عقيدته
فهو يلحق بالكتابي بسبب ذلك التوحيد الفطري
ومثل هذذيم المستضعفين الكتابي وغير
الكتابي في الوقت الذي نحكم بكفره لعدم رضوخه للإسلام لكن لا نحكم بطهارته ولا نقول أنه من أهل النار .
الثالثة : بيان معنى الكافروهو من دان بدين غير الاسلام أو
جحد وانكر الشريعة الاسلامية
فيكون له معنيان عام وخاص

المعنى العام وينطبق
على كل من دان بغير الاسلام من الأديان السماوية المنسوخة
والأديان والمذاهب
الوضعية القديمة منها كالبوذية والجديدة منها كالتيارات الالحادية والتحررية من ماركسية ونحوها .
وأما المذاهب المنحرفة في الاسلام فإنه ينبغي أن تعالج من خلال
هذه الرؤية فمن صدق عليه انه مستضعف حل مناكحته وذباحته وحكم بطهارته
وأما من
زعم انتسابه للإسلام ولكنه :
مسلم لا يصلي الصلوات الخمس
)
مسلم لا يصوم ولا
يحج ولا يخمس ولا يزكي
مسلم لا يدين الله تعالى بما افترض عليه

ولا ينتهي
بما نهاه من المحرمات والفواحش والكبائر
ولا يطبق القواسم المشتركة التي نص
عليها القرآن الكريم فلا يمكن ان ينظم الى دائرة أهل الإيمان ولا يعد منهم
إلا
إذا لم يتوفرعلى معرفة الحق والتوصل اليه بسبب الظروف السياسية وأجواء الاختناق الطائفي والسياسي وانحصار تنشئته في ظروف لم يتهيأ له معها لمعرفة الحق فهو مستضعف كما اشرنا اليه .
وهناك اشارة مهمة ذكرها فقهاؤنا ضمن النجاسات حيث حكموا بكفر
نفس المسلم الذي ينكر الضروريات في المذهب و الاسلام ويجحد العمل بها وبنجاسة بدنه النجاسة الحكمية.لأن من يكون كذلك تارة لا يعمل بها لأنه فاسق وتارة يجحدها وينكر شرعيتها فهو كافر .
والحق من يقول ببعض العقائد الفاسدة كالقول بوحد ة الوجود
كما ذكر الشيخ مكارم الشيرازي في رسالته العماله .
كما أن الحكم بالكفر لا يقتضي
التشهير والاصطدام والمواجهة مع من يستحق اطلاق هذه التسمية عليه واراقة دمه واستحلال ماله وعرضه .
وانما ينحصر الموقف العملي منهم في عدم الزواج منهم
وتزويجهم وعدم حل ذبائحهم لفقدها شرائط التذكية واجتناب معاشرتهم ومخالطتهم على نحو ما بين المسلمين بعضهم البعض .



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 6188  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 فتاة كانت تمارس العادة السرية وتابت وتريد تدارك مافات من صلاة وصوم

 مكان ذبح الشاة اذا لزمته بسبب التظليل بعد الاحرام

 قراءة كتب الفقه لغير المقلد

 التمتع بفتاة بكر بدون علم وليها

 اكيف يكون التفكر عبادة

 الاحتفال بالمناسبات المستجدة

 حرمة العمل في البنوك التقليدية

 استعمال الصائم للعطورات الكحولية

 مبادلة الحب مع فتاة بدون عقد

 كلمة توجيهية للمعتكفين

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 11488602

 • التاريخ : 1/04/2020 - 05:39