الأيام النحس لولادة المواليد واستحباب التصدق فيها لحفظ المولود 

( القسم : مسائل فقه الأطفال )

السؤال : سؤال :هل هناك أيام سعد ونحس لولادة المواليد؟

الجواب :

بسمه تعالى
نعم حيث وردت بعض
النصوص لبيان وصف ولادة المواليد في طيلة الشهر القمري  بالنحو التالي:
(
اليوم الأول): عن الصادق (عليه السلام) قال: المولود فيه
يكون سمحاً مرزوقاً مباركاً ، وفي رواية أخرى عنه (عليه السلام) : من وُلِد له فيه ولد كان محبوباً مقبولاً مرزوقاً مباركاً .
(
اليوم الثاني): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: المولود فيه صالح للتربية ، وفي رواية أخرى عنه (عليه السلام) : من ولد فيه كان مباركاً ميموناً .
(
اليوم الثالث): عن الصادق (عليه السلام) أنه
قال: المولود فيه يكون مرزوقاً طويل العمر ، وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) : من ولد فيه كان منحوساً ، وفي رواية أخرى: من ولد فيه كان مرزوقاً طويل العمر .
(
اليوم الرابع): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: المولود فيه يكون صالحاً
مباركاً ، وعنه أيضاً: من ولد فيه كان مباركا .
(
اليوم الخامس): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: من ولد فيه كان مشئوماً فقيراً نكد الحياة عسير الرزق .
(
اليوم
السادس): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه صلحت تربيته، وسلم من الآفات ، وعنه أيضاً:من ولد فيه كان مباركاً ميموناً موسعاً عليه في حياته .
(
اليوم
السابع): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه صلحت تربيته ووسع عليه رزقه ، وفي أخرى: من ولد فيه كان مباركاً ميموناً على نفسه وأبويه، خفيف النجم موسعاً عيشه .
(
اليوم الثامن): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه صلحت
ولادته ، وفي أخرى: من ولد فيه كان متوسط الحال طويل العمر .
(
اليوم التاسع): عن
الصادق (عليه السلام) أنه قال: المولود فيه يكون مرزوقاً في معيشته ولا يصيبه ضيق ، وفي أخرى: من ولد فيه كان محبوباً مقبولاً عند الناس، يطلب العلم ويعمل بأعمال الصالحين .
(
اليوم العاشر): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه يكبر
ويهرم ويرزق ، وفي أخرى: من ولد فيه لم يصبه ضيق ، وكان مرزوقاً ، وفي أخرى: من ولد فيه كان مباركاً حليماً صالحاً عفيفاً .
(
اليوم الحادي عشر): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: من ولد فيه طابت عيشته، غير أنه لا يموت حتى يفتقر، ويهرب من سلطان ، وفي أخرى: من وُلد فيه كان مباركاً صالحاً للتربية
(
اليوم الثاني عشر
): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: المولود فيه يكون حسن التربية ، وفي أخرى: من وُلد فيه يكون عفيفاً ناسكاً صالحاً .
(
اليوم الثالث عشر): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: المولود فيه ذُكرَ أنه لا يعيش ، وفي أخرى: من وُلد فيه كان مشؤوماً عسير الرزق كثير الحقد نكد الخلق .
(
اليوم الرابع عشر): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: من ولد فيه يكون غشوماً ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون كاتباً أديباً يُكثر ماله آخر عمره ، وفي أخرى: من ولد فيه عمّر ،ويكون مشغولاً بطلب العلم ، ويكثر ماله في آخر عمره ، وفي أخرى: من ولد فيه عاش سليماً سعيداً وكان في أموره مسدداً محموداً مرزوقاً ، وفي أخرى: من وُلدَ فيه يكون في آخر عمره كثير المال ويكون غشوماً ظلوماً .
(
اليوم الخامس عشر): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من
ولد فيه يكون سيء الخلق ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون ألتغ أخرس أو ثقيل اللسان ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون أخرس أو ألتغ ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون ألتغ اللسان أو أخرس .
والألتغ محرّكة واللتغة بالضم تحول اللسان من السين إلى التاء أو من
الراء إلى الغين أو اللام أو الياء أو من حرف لآخر أو لأنه لايتم رفع لسانه وفيه ثقل ،لتغ كفرح وهو ألتغ.
(
اليوم السادس عشر): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال
: من ولد فيه يكون مجنوناً، وان ولد بعد الزوال إلى آخره صلحت حاله ، وفي أخرى: المولود فيه يكون عاملاً ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون مجنوناً لا بد من ذلك ، وفي أخرى: المولود يكون فيه مجنوناً إن ولد قبل الزوال، وإن ولد بعد الزوال صلحت حاله ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون مجنوناً ، وفي أخرى:من ولد فيه يكون مشؤوماً، عسر التربية، منحوساً في عيشه ، وفي أخرى: من ولد له في صبيحته إلى الزوال كان مجنوناً ومن بعد الزوال تكون أعماله صالحة .
(
اليوم السابع عشر): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: من ولد فيه عاش طويلاً وصلحت حاله وتربيته، ويكون عيشه طيباً لا يرى فيع فقراً ، وفي أخرى: من ولد فيه صلحت أحواله ، وفي أخرى: من ولد فيه كان مباركاً سعيداً في كل أموره .
(
اليوم الثامن عشر): عن الصادق (عليه السلام) أنه
قال: المولود فيه يصلح حاله ويكون عيشه طيباً ولا يرى فقراً ولا يموت إلا عن توبة ، وفي أخرى: من ولد فيه صلحت أحواله ، وفي أخرى: من ولد فيه كان حسن التربية محمود العيش .
(
اليوم التاسع عشر): من ولد فيه كان صالحاً للحال متوقعاً لكل خير ، وفي
أخرى: من رزق له ولد فيه يكون سيء الخلق، وفي أخرى عن أمير المؤمنين (عليه السلام) قال: من ولد فيه يكون مرزوقاً مباركاً ، وعن الصادق (عليه السلام) قال: من ولد فيه يكون صالحاً موفقاً للخيرات إنشاء الله تعالى ، وعنه (عليه السلام) : من ولد فيه كان كاتباً مباركاً مرزوقاً .
(
اليوم العشرون): عن الصادق (عليه السلام) أنه
قال: من ولد فيه يكون في صعوبة العيش ويكون ضعيفاً ، وفي أخرى: من ولد فيه كان حليماً فاضلاً ، وفي أخرى: من ولد فيه صعب عيشه ، وفي أخرى: من ولد فيه كان طويل العمر، ملكاً يملك بلداً أو ناحية منه .
(
اليوم الحادي والعشرون): عن الصادق
(عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه يكون محتاجاً فقيراً ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون صالحاً ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون فقيراً محتاجاً ، وفي أخرى: من ولد فيه كان ضيق العيش نكد الحياة .
(
اليوم الثاني والعشرون): عن الصادق (عليه السلام
) أنه قال: من ولد فيه كان مباركاً ميموناً سعيداً .
(
اليوم الثالث والعشرون): عن
الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه لا يموت إلا مقتولاً ، وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) : من ولد فيه يكون مرزوقاً مباركاً ، وعن الصادق (عليه السلام) : من ولد فيه كان حسن التربية ، وفي أخرى: من ولد فيه كان سعيداً وعاش عيشاً طيباً .
(
اليوم الرابع والعشرون): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه يكون
سقيماً حتى يموت نكداً في عيشه ولا يوفق لخير ، وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) : من ولد في هذا اليوم علا أمره إلا أنه حزيناً حقيراً ، وعن الصادق (عليه السلام) : من ولد فيه نكد عيشه ولم يوفق لخير يقتل آخر عمره أو يغرق ، وفي أخرى: من ولد فيه يقتل ولا يكون موفقاً وإن جهد، ويكون عيشه نكداً ، وفي أخرى: من ولد فيه كان منحوساً ، وفي أخرى: المولود فيه يقتل في آخر عمره إذا حرص في طلب الرزق أو يغرق .
(
اليوم الخامس والعشرون): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه كان
ملكاً مرزوقاً نجيباً من الناس تصيبه علة شديدة ويسلم منها ، وفي أخرى: من ولد فيه كان فقيهاً ، وفي أخرى: من ولد فيه كان كذّاباً نمّاماً لا خير فيه ، وفي أخرى: من ولد فيه كان ثقيل العربية، نكد الحياة ، وفي أخرى:المولود فيه يكون نجيباً مباركاً مرزوقاً تصيبه علة شديدة ويسلم منها .
(
اليوم السادس والعشرون): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: المولود فيه يطول عمره ، وفي أخرى: من ولد فيه كان متوسط الحال ، وفي أخرى: المولود فيه يطول عمره .
(
اليوم السابع والعشرون): عن الصادق (عليه
السلام) أنه قال: من ولد فيه يكون جميلاً حسناً طويل العمر كثير الرزق قريباً إلى الناس محباً إليهم ، وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) : من ولد فيه يكون مرزوقاً محبوباً عند أهله لكنه يكثر أحزانه ويفسد بصره ، وعن الصادق (عليه السلام) : من ولد فيه يكون مرزوقاً محباً إلى الناس طويلاً عمره ، وفي أخرى: المولود فيه يكون حسناً جميلاً طويل العمر كثير الخير قريباً من الناس محباً إليهم ، وفي أخرى: من ولد فيه كان مباركاً خفيف التربية .
(
اليوم الثامن والعشرون): عن الصادق (عليه السلام
) أنه قال: من ولد فيه يكون حسناً جميلاً محبوباً محباً إلى الناس وإلى أهله مشغوفاً محزوناً يطول عمره وتصيبه الغموم ويبتلى في بدنه ويعافى في آخر عمره ،ويعمر طويلاً ويبتلى في بصره ، وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) : من ولد فيه يكون صبيح الوجه مسعود الجد مباركاً ميموناً ، وعن الصادق (عليه السلام) : من ولد فيه يكون محزوناً وتصيبه الغموم ويبتلى في بدنه ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون مرزوقاً محباً إلى أهله وإلى الناس ويعمّر طويلاً ، وتصيبه الغموم ويبتلى في بصره ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون مباركاً مقبلاً ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون محزوناً طويلاً عمره يصيبه الغم ويبتلى في بدنه .
(
اليوم التاسع والعشرون): عن الصادق (عليه السلام) أنه قال: من
ولد فيه كان صالحاً حليماً ، وفي أخرى: المولود فيه يكون شجاعاً ، وفي أخرى : من ولد فيه يكون حليماً ، وفي أخرى: من ولد فيه كان مباركاً.
(
اليوم الثلاثون): عن
الصادق (عليه السلام) أنه قال: من ولد فيه كان حليماً مباركاً وتعسر تربيته ،ويسوء خلقه ،ويرزق رزقاً يكون لغيره ،ويمنع من التمتع بشيء منه ، وفي أخرى: من ولد فيه كفي كل أمر يؤذيه ، ويكون المولود فيه مباركاً صالحاً يرتفع أمره ويعلو شأنه ، وعن أمير المؤمنين (عليه السلام) : من ولد فيه يكون حليماً مباركاً صادقاً أميناً يعلو شأنه ، وعن الصادق (عليه السلام) : من ولد فيه يكون حليماً مباركاً ويعسر تربيته ،ويسوء خلقه ويرزق رزقاً يمنع منه ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون حليماً مباركاً ويرتفع أمره ويكون صادق اللسان صاحب وفاء ، وفي أخرى: من ولد فيه يكون مباركاً ميموناً مقبلاً حسن التربية .



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 18210  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 التعايش في المجتمع المتباين الانتماءات الفكرية

 اجبار الزوجة على الجماع في حال رفضها

 اعتبار مرجعية المحدثين في النجف الأشرف

 شروط لبس الجورب للنساء

 لماذا اكثر المراجع من الأصوليين

 تمني الزهراء الموت بعد وفاة والدها ص

 سؤال عن قدم صفات الله تعالى

 تشريح الجثث باستخدام القفازات

 صلاة ركعتين ليلة الدخلة

 متى تتحقق الجنابة بالاحتلام وخروج المني

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 10770201

 • التاريخ : 20/09/2019 - 15:28