طلب تعليق على مقال لاصلاح أحوال المرأة السعودية 

( القسم : مسائل فقه المرأة )

السؤال :

السلام عليكم

هذا نص
المقال الذي وصلني على الايميل
مقال منع نشره في بعض الجرايد لمخالفة هواهم،
أنشر لعل الله ينفع به
هذا مقال للكاتبة المبدعة مشاعل العيسى وفقها الله تقول
أنها حاولت نشره في إحدى الجرائد فرُفض بحجة سخيفة
لقد رفضت الجريدة نشر هذا
المقال ...بحجة أنه يثير الجدل ... كان المقال عبارة عن برنامج مقترح لإصلاح أحوال المرأة السعودية
لماذا تم حصر إصلاح المرأة في قيادة السيارة وفي تولي المناصب
السياسية الوطنية ؟؟؟ سؤال واحد أريد أن ألقيه على الجميع هل في قيادة المرأة للسيارة ...إصلاحها الحقيقي ؟؟
هل تظنون أن المرأة السعودية تافهة لهذه الدرجة
...التي تجعلها تترك مجالات كثيرة للإصلاح الحقيقي وتلجأ للإصلاح الموهوم ؟؟؟
هل
تعتقدون ان هذا الأمر خر وجها المتكرر من المنزل وقيامها بعمل الرجل مندوب ومستحب في الإسلام ؟؟؟
ألا يتعارض مع ..أوامر الله ورسوله وهي غض البصر البقاء بالبيت
رعاية الزوج رعاية الأولاد وأعمال المنزل بل والأهم الحمل وإنجاب الأطفال وإرضاعهم وتربيتهم أليست هذه هي الوظائف الحقيقية التي حري بالمسلمة أن تعمل لها لأنها هي عملها الأصلي ؟؟
ما بالهم اليوم ينسون كل أعمالها الحقيقية ..والأصلية ويريدون
لها مالا يتناسب مع طبيعتها ؟؟؟ ما هذا الانتكاس في الفطرة .
المرأة تخرج ..أو
أن تعمل عمل الرجال وتحتل مثل مناصبهم .....والرجل يبقى ...أو كلاهما يخرجان ....والأولاد يبقون ...او كلهم يخرجون ...ولا يبقى أحد .. من الذي يحمي البيت ؟؟؟ من ؟؟
أما ..زعمكم ..أن القيادة فيه حرية وتحرير للمرأة ......فهو قمة التناقض
حقاًُ ذلك لأنه لا يتناسب أبداً مع طبيعتها وما خلقها الله لأجله
موضوعي هذا
ممل ...ولقد قصدت فيه مخاطبة أصحاب القرار والمسئولين في بلدي ..تستطيع أيها القاريء الكريم ان تتوقف عند هذا الحد ... أيها المجتمع الكريم ..مشكلتكم في هذا البلد.. الآن فقط تحبون المرأة وتخافون عليها؟! تناسيتم كل مشاكل المرأة السعودية والتي قد تكون مظلومة حقاً ...وتناسيتم الكلام عن حقوقها ..وركزتم على أمر
ما
رأيكم أن نتكلم الآن في مواضيع مهمة وحساسة جداً ...ونحاول أن نحل كل مشاكلها وإذا لم يتبق سوى السيارة ..تناقشنا ؟؟
دعونا نحل قضية المسكينة التي يجبرها والدها
على أن تتزوج شايب لأنه غني فيقضي على زهرة شبابها
أو

ذلك الأب الذي يرفض
تزويج بناته ويسلمهن للعنوسة لأنه يخاف على ذهاب رواتبهن للغريب
وهل أخبركم عن
المآسي التي قد تعيشها الأم ..عند زوجة ابن لا تخاف الله فيها أم عن تلك التي دار العجزة عندها أهون عليها من أن تلقى في غرفة صغيرة خارج المنزل الملحق وتعطى طعامها كالخادمة
دعونا نحل قضية هذه المسكينة التي ترى زوجها وهو يخونها .. و ترى من
زوجها الفسق والفساد والكراهية ويرفض أن يطلقها ...ويعلقها ..فيتركها لا متزوجة ولا مطلقة ..حتىإذا فقدت الأمل في العوض وكبرت ولم تعد تصلح للزواج ...طلقها بكل نذالة وخسة
وتلك التي إن كرهها ضيق عليها وآذاها حتى تمل وتطلب هي الطلاق ليأخذ العوض
( المهر ) وتكد وتكدح...حتى توفر ما تفتدي به نفسها ويخلصها من أذاه
أو تلك
التي منيت بزوج يعاقر الخمرة ويشم المخدر ويضربها ويطردها من بيتها في منتصف الليل
أو تلك المسكينة التي مات زوجها وابناءها صغار , قصر , وأهل زوجي أكلوا مالها
ومال زوجها المتوفي أم تلك المطلقة التي تحمل معها لبيت أهلها أطفال ...لا ينفق عليهم أبوهم ...ويظلون عالة على أهلها لولا أن تداركت البعض منهن رحمة ربك ..وكانت موظفة رغم أنها حتى لو كانت غنية فليس عليها أن تنفق على الأولاد وماذا لو لم تكن موظفة ؟؟؟ماذا تفعل ....تتسول أو تسرق أو تفسق لتوفر لهم لقمة العيش؟؟؟ أم تلك المسكينة التي تزوج عليها زوجها ....وظلمها وقهرها ...ولم يعطها حقوقها
البعض
وصلت به الوقاحة والاجتراء على دين الله أن يجبر زوجته على أن ترضى بالتخلي عن ليلتها ...لزوجته الثانية أو الثالثة ..وإلا هددها بالطلاق وتشتيت الأولاد .
أم
ذاك الذي تزوج ونسي زوجته الأولى ولم يعطها حقوقها ولا ينفق عليها عشر ما ينفقه على زوجته الثانية أم الكثيرات اللواتي ...يبكين كل يوم من الهم والقهر والنكد ..من سوء المعاملة ومن العنف الزوجي ومن الضرب
كثيرة جداً حالات الضرب ...المسكينه سمعت
بكاءها المر في المستشفى وقد دحرجها زوجها من أعلى السلم ثم أوسعها ضربأ وداس هلى بطنها وهي في شهرها الثالث أم تلك التي يضع رجله على بطنها وهي في الشهر السابع ويهددها بقتل الذي في بطنها إن لم تعطه الراتب
مآآآآآآآآآآآآآآسي لا يروق لي
عدها ولا يعجبني أن أنشر ...غسيل ...بل .. نتانة ..بعض الذكور الذين يدعون الرجولة . تركوا كل الآيات التي في سورة النساء ...وتركوا كل هدي النبي المصطفى وعطفه وحنانه مع زوجاته ومعاونته لهن في بيته ..وتشبثوا بشيء مضحك وما أسوأ سوء الفهم ..إن اجتمع ..مع القسوة والظلم كثير من الرجال .ينسى كل أساليب تأديب الناشز ...ويقفز مباشرة للضرب ...وأي ضرب ؟؟ المبرح المبرح ..الذي يكسر به العظم ويشوه به الوجه ...ويهين به الكرامة والانسانية ...ونسوا أن النبي ..يضرب بالسواك ..ضرباً خفيفا ....ومتى ؟؟ بعد عدة إجراءات الموعظة ...الهجران في الفراش وليس الهروب من البيت والمبيت في الاستراحات والشقق ) ..ثم الخطوة الثالثة بعد الهجران الضرب غير المبرح ..الخفيف ..الذي يرمز رمزا على الضيق منها .
طرفة . .لمنع الملل ..لكنها
مع الأسف حقيقية
أحدهم من سوء فهمه ...قرأ الآية بطريقة ...غريبة .. الزوجة
هرعت للقاضي تبكي جلدها أزرق من العض زوجها يعضها لأنه ....قرأ الآيه خطأ ...ظن أن عظوهن ...عضوهن..... شر البلية ما يضحك
إن تحرر المرأة من ظلم الرجل . هي
الحرية ...التي نحن نطلبها ...هل تستطيعون تحرير المرأة من هذا الظلم ؟؟؟ هذا السؤال الصعب هل تريدون حل مشاكل المرأة ؟؟؟؟ ثقفوا الرجل وفهموه معنى الرجولة والقوامة وعلموه .احترام الزوجة...وإعطائها حقوقها كاملة . هذا جل ما نريده منكم بارك الله فيكم .
يا معاشر الرجال في بلدي : يا كل مسئول عن مشاريع إصلاح
المرأة : هذه بعض المقترحات ..........مع العلم انه قد أعد لها برامج بمجهودات شخصية من زميلاتي .. الأمر كان يهمنا قبل أن يهم غيرنا كنا نلاحظ ..كثرة مشاكل البنات وقلة ثقافتهن الزوجية و التي كانت من أسباب الطلاق بعض زميلاتي ...اقترحن بعض المقترحات المدروسة وأنا أريد الأكثر والأكبر
ما رأي حضراتكم في

*
إنشاء
لجنة ترأسها المتفقهات والمتبحرات في الدين ..هذه اللجنة تتلقى شكاوى النساء ..قبل أن تتسرع بالذهاب للمحاكم ..وتحاول أن تصلح من شأن البنت سواء كانت الشكوى ضد الأب أو البن أو الزوج أو حتى الوالد نفسه ..على أن يتم محاولة إيجاد الحلول المناسبة وإن استعصى الحل ..تحول هذه اللجنة الأمرإلى القضاء وعندنا الكثير من الحاصلات على شهادات الدكتوراه في العقيدة وفي المذاهب المعاصرة ..
*
ما رأيكم بإقامة مركز
للتأهيل للزواج ...يتم إعطاء دورات مكثفة للبنات قبل الزواج ولا تتزوج إلا بعد إجتياز هذه الدورة ..حتى نضمن أنها فهمت وفقهت الكثير من حقوق الزوج وواجباتها وأهم شيء حقوقها حتى لا تذهب بجهلها ضحية رجل دنيء
*
ما رأيكم بإقامة مستشفى كامل معد
بكل التجهيزات ..الكادر الوظيفي نسائي100% وإني لأتعجب حقاً لماذا لم ينشأ مثل هذه المستشفيات النسائية منذ زمن ..عندنا الكثير من الخريجات ..لا يجدن عملا ..وإن وجدن فإنهن يرفضن لما في المستشفيات من إختلاط ..أوأن تعيش في تعب ومعاناة من مجاهدة النفس والشيطان ..وهي تتعامل مع الرجال . أما التخصصات النادرة فلابأس من استقدامها من الخارج ...المهم أن الدكتورات والممرضات سعوديات ويفضل أن ينشأ على غراره ..مستشفى آخر خاص بالولادة يشرف عليه بروفوسورات من الخارج ..لابأس المهم أنه نسائي ..والموظفات فيه نساء
*
ما رأيكم في إقتراح عجيب ..وغريب على مجتمعنا ..لكنه
ربما يحل مشكلة العنوسة التي تعاني منها الكثير من البنات إنشاء مركز لاستقبال طلبات الزواج من البنات ..وإذا أراد الرجل الزواج يسأل هذه اللجنة هل تتوفر ما يريد من شروط ؟..وأن تكون هناك ..متخصصات في علم النفس والاجتماع للنظر في التوفيق بين الطلبات ..والتوفيق بين الأسر ...ويكون هذا العمل مجاناً ..فيكفي ما عانته ميزانية الأهالي والأسر من جشع الخاطبات ومكرهن ...بل ويكفي ما عاناه الأهل من كذبهن ومبالغاتهن .وكم من بنت تطلقت بسبب هؤلاء الخاطبات ..وكم من صور للبنات تسربت وشهر بهن بسببهن . هذه اللجنة تقدم هذه الأعمال بسرية ..متناهية ..وتضع الحلول للأهل والزوج معاً ..وتحاول ان تضع خطة للمهر الناسب وفق احتياجات وإمكانات كل رجل .وبهذا سنجد أنها ستحل مشكلة أخرى وهي أنها ستقلل من إحتمال الزواج من الخارج
*
ما
رأيكم بإنشاء لجنة ..صحفية ..نسائية ..عملها ..الدفاع عن المرأة وبث الوعي في المجتمع ..والدفاع عن المرأة ..وتوضيح حقوقها ..بشرط أن يتم التنسيق مع أهم الصحف التي تقرأ من قبل شريحة كبيرة في المجتمع ..مثل الرياض والجزيرة ..وعكاظ والشرق الأوسط ....وأن تمنح مكانة خاصة لا يتم التعدي عليها أو تغييرها .ولا تغيير وحذف لمواضيعها ..إلا بعد إجراءات مشددة أو ليست الصحف ...........تخضع للدولة وسلطة الدولة .....فالدولة تريد إصلاح المرأة ..وما على الصحف إلا مساعدة الدولة في ذلك كما أن من أهم واجبات هذه اللجنة .......الرد على كل من يسيء للمرأة السعودية في صحفنا المحلية ...فمع الأسف ظهرت بعض الألفاظ النابية .فكيف نسمح لبعض الصحفيين والصحفيات ..بالتلفظ على بناتنا ونسكت وعلى هذه اللجنة مسؤولية كبيرة أيضاً ...وهو الرد على كل مقال يسيء للمرأة السعودية في الصحف العربية والعالمية ..وتقدم التسهيلات بهذا الشأن على أن يتم إختيار الأكفاء لهذا المجال ..وبلدنا مليئة بالأكفاء في هذه المهنة ولله الحمد
*
افتتاح مصانع خاصة بالنساء ..فعندنا كثير
من خريجات معاهد الخياطة واللاتي يتمنين اليوم الذي يعملن فيه ..وأنا متأكدة أنه في ظرف سنوات ..سنشاهد الملابس وقد كتب عليها ........صنع في السعودية
*
افتتاح
مصانع خاصة بالأعمال الفنية والمبتكرات المنزلية واللوح والتحف والتصاميم ..والله .....إن بناتنا لديهن إبداعات في هذا المجال .....ربما يأتي اليوم الذي نستغني فيه من إستيراد التحف من الخارج ..وستصنع هنا بأرخص الأسعار وبخامات متوفرة بسهولة
كثيرة هي المجالات التي تفيد الفتاة وتنفعها وتنفع أسرتها ..........وهي التي
بحاجتها حقاً .. كثيرة طرق إصلاح أحوال المرأة ..............ويبقى السؤال ..هل نحن نبحث عن إصلاحها ..أم إخراجها لتفسد ؟؟؟؟ لا أظن أن المرأة بحاجة لسيارة لا تعرف كيف تدفع ثمنها ..ولا حتى مستلزماتها ....ولا أدري من أوحى للبعض بأن إصلاح المرأة في قيادتها السيارة ؟؟؟!!!!!
هذه بعض المقترحات ولا أظن أنه يخفى على الكثير
.أهميتها إلا إذا كان هناك ...رغبة في قيادة السيارة ........لأسباب أخرى ...؟؟؟ فالغريب في الأمر حقاً ..ان اللواتي يتحدثن عن القيادة ويعتبرن أننا محرومات من شقاءها ........هن يعشن في الخارج ويقدن السيارة ولا أحد يمنعهن فأي حرية يطلبونها ..؟؟؟؟ هل هي حريتنا نحن ؟؟؟ من سمح لهن بالتحدث بدلاً منا ...عندنا ..ألسن ..وعندنا جرأة ....وعندنا قدرة على الكتابة .........ولكن ..الذي ليس لدينا ..هو ...عقدة التقليد الأعمى ..
يوجد رجل عاطل ......ولا توجد امرأة عاطلة

رايكم
في المقال وتعليقكم....اذا ممكن


الجواب :

بسمه تعالى
كلام جيد ومطالبات
مشروعة تنم عن وعي وصحوة ونباهة لكن لن يجد للأسف آذاناً صاغية لا عند المسؤولين ولا عند عامة الناس المغفلين كما لم يجد منفذا للنشر في الجرائد المحلية كما ذكرت والسبب بسيط للغاية لأننا أصبحنا أمة معوجة تزعم انتسابها للإسلام والرسالة الإلهية الخاتمة وتعيش كل مظاهر الإعوجاج الفكري والثقافي والتخبط والخلط واللغط والغلط في تشخيص الرؤية الدينية والتكاليف الشرعية .
الكل أصبح ضحية هذا الإعوجاج
وضحية هذا السلوك الخاطئ وضحية هذا الانتخاب السيء للنمط الفكري المغاير لمقاصد الشريعة السماوية الخاتمة واهدافها المتعالية السامية ومبادئها القويمة .
علينا أن
نعترف بأن أكثر مجتمعاتنا أصبحت بلا دين ( لم يبق من الاسلام الا اسمه ومن الدين الا رسمه ) واصبح ديننا ديناً بلا حملة وأصبح دعاته دعاة يزعمون أنهم له حملة وهم من أكثر الجهلة به والهدمة لاركانه .
لقد كافحت عشر سنين في القضاء الشرعي من
أجل اصلاح وضع الأسرة في البحرين وبيان حقوق المرأة وواجباتها والتزاماتها ومسؤولياتها في داخل الاسرة وخارجها وكذلك الأمر بالنسبة للرجل قد اكون وجدت آذاناً صاغية فترة لكن الغلبة والنصر دائماً تكون للجهل ولدعاة الجهل من المنتسبين للقضاء اولاً ثم من قبل الحقوقيين ثم من عامة الناس حيث يرفضون اصلاح شأنهم وتعديل سلوكياتهم وتصحيح نظرتهم للدين ولما يهدف اليه في واقع الحياة الأسرية
(
لقد
اسمعت لو ناديت حياً ولكن لا حياة لمن تنادي )



طباعة   ||   أخبر صديقك عن الإستفتاء   ||   القرّاء : 7002  

ركن مسائل التقليد

 

ركن مسائل العقائد

 

ركن الاستفتاءات الفقهية

 

ركن مسائل الأخلاق والسلوك

 

ركن الاستخارة وتفسير الأحلام

 

ركن مسائل شؤون الحوزة العلمية

 

ركن مسائل الثقافة و الفكر

 

ركن المسائل الطبية الفقهية

 

ركن مسائل العلوم والتاريخ

 

ركن مسائل الحكومة والدولة في الإسلام

 

ركن مسائل التفسير

 

ركن المسائل السياسية

 

ركن مسائل علوم القرآن

 

ركن مسائل علوم الحديث

 

ركن مسائل الفلك والاسلام

 

ركن مسائل ليلة القدر

 

ركن المدرسة الأخبارية

 

جديد الإستفتاءات :



 كيفية تحقق الجنابة للمرأة

 زيارة الائمة عن بعد

 تبادل المشاعر بين الأقرباء والأصدقاء

 الغسل الترتيبي في بركة يقع فيها ماء الغسل

 الاستحمام قبل غسل الحيض

 تفسير الشيخ محمد بن الحسن الحر العاملي

 تكليف المرأة بعد الولادة

 شرب حلب ثدي الزوجة عند المداعبة

 زواج رجل بامرأة بدون علم أهله

 استثمار اموال الشعائر في اكتتابات

 

إستفتاءات منوعة :



 تناول الأدوية لقطع الدورة الشهرية

 هل تعود حوزة النجف الى سابق عهدها

 سؤال عن سبب الموقف المتشدد من المعارضة

 ماتراه الدم بعد اول طهر لها بعد الولادة

 مراجعة الحلاقة غير المسلمة

 علاج الفراغ الروحي

 تعليق صور شخصيات زعماء دينيين سياسيين في الأماكن العامة

 ذبح الدجاج بمكائن الذبح الحديثة

 عقيدة وحدة الموجود

 ادمان فتاة على ممارسة العادة السرية

 

أرشيف الإستفتاءات

 

أرسل إستفتاء

 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام الرئيسية : 17

 • عدد الأقسام الفرعية : 92

 • عدد الإستفتاءات : 1465

 • تصفحات الإستفتاءات : 12393427

 • التاريخ : 26/09/2020 - 21:30

[ إتصل بنا ] || [ سجل الزوار ]

تصميم، برمجة وإستضافة : الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net