الحديث التاسع والعشرون 

القسم : مصنفات المحقق البحراني الشيخ يوسف آل عصفور   ||   الكتاب : الأربعون حديثاً   ||   تأليف : الشيخ يوسف آل عصفور البحراني

الحديث التاسع والعشرون


روى السيد السند المتأله الذكى ابوالقاسم على بن موسى بن جعفر بن طاووس العلوى فى كتاب طرايف عن صدر الأئمة عندهم اخطب خوارزم الشافعى باسناده عن انس بن مالك قال صلّى بنا رسول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) صلاة العصر و ابطأ فى ركوعه حتى ظننّا انّه قد سهى و غفل ثمّ رفع رأسه الى السّماء و قال سمع اللّه لمن حمده ثمّ اخر فى صلاته و سلّم ثمّ اقبل علينا بوجهه كأنّه القمر ليلة البدر فى وسط النجوم ثمّ جثى على ركبتيه و بسط قامته حتى تلألأ المسجد بنور وجهه(عليه السلام) ثمّ رمى بطرفه الى الصّف الأول يتفقّد اصحابه رجلا رجلا ثم رمى بطرفه الى الصّف الثانى ثم رمى بطرفه الى الصفّ الثالث يستفقدهم رجلا رجلاً ثم كثرت الصّفوف على رسول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم)ثمّ قال مالى لا ارى ابن عمّى علىّ ابى طالب فاجابه فى اخر الصفوف و هو يقول لبيك لبيك يا رسُول اللّه فنادى النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) باعلى صوته ادن منّى يا علىّ فما زال يتخطى رقاب المهاجرين و الأنصار حتى دنى المرتضى من المصطفى فقال النبى(صلى الله عليه وآله وسلم) ما الّذى خلّفك عن الصفّ الأوّل فقال شككت انّى على غير طهر فاتيت منزل فاطمة فناديت يا حسن يا حسين يا فضّه فلم يجبنى احد فاذا بهاتف يهتف من ورائى و هو ينادى يا ابا الحسن يابن عّم النبىّ التفت فالتفّت فاذا انا بسطل من ذهب فيه ماء و عليه منديل فاخذ المنديل و وضعه على منكبى الأيمن و اومأت الى الماء يفيض على كفىّ فتطهرت و استغت الطّهر و لقد وجدته فى لين الزبد و طعم الشهد و رايحة المسك ثم التفت فلا ادرى من اخذه فتبسم رسُول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) فى وجهه و ضمه الى صدره و قبّل ما بين عينيه ثمّ قال يا اباالحسن الا ابشرك انّ السّطل من الجنة و الماء و المنديل من الفردوس الأعلى و الّذى هيّاك للصّلاة جبرئيل(عليه السلام) و الّذى مندلك ميكائيل و الّذى نفس محمّد بيده و مازال اسرافيل قابضاً بيدى على ركبتى حتّى لحقت مع الصّلاة اقيلو منى النّاس على حبّك و اللّه تعالى و ملائكته يحبونك و نعم ما قيل شعراً:

اجد الملامة فى هواك لذيذهُ***حبّا لذكرك فليلمنى اللّوّم

و أيضاً روى ابن المغازلى الشّافعى عن انس بن مالك انّه قال رسول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) لأبى بكر و عمر امضيا الى علىّ يحدّثكما ما كان منه فى ليلته و انا على اثركما قال انس فمضايا و مضيت معهما فاستاذن ابوبكر و عمر على على فخرج اليهما و قال يا ابا بكر حدث شيئ قال لا و مايحدث الاّ خير قال لى النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) و لعمر امضيا الى علىّ يحدّثكما ما كان منه فى ليلته و جاء النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) و قال يا علىّ حدّثهما ما كان منك فى الليل فقال استحى يا رسُول اللّه فقال حدّثهما انّ اللّه لا يستحى من الحق فقال علىّ(عليه السلام) اردت الماء للطّهارة فاصبحت و خفت ان يفوتنى الصّلاة فوجّهت الحسن فى طريق فى طلب الماء فابطأ علىّ فاحزننى ذلك فرأيت السقف قد انشق و نزل علىّ سطل مغطّى بمنديل فلمّا صار فى الأرض تجنبت المنديل عنهُ فاذا فيه ماء فتطّهرت للصّلوة و اغتسلت و صلّيتُ ثمّ ارتفع السّطل و المنديل و التأم السّقف فقال النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) لعلىّ(عليه السلام) امّا السّطل فمن الجنّة و امّا المنديل فمن استبرق الجنّة من مثلك يا علىّ فى ليلتك و جبرئيل(عليه السلام) يخدمك.

و روى عن ابن عباس رضى اللّه عنه انّه قال كان النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) فى مسجده و عنده جماعة من المهاجرين و الأنصار إذ نزل عليه جبرئيل(عليه السلام) و قال يا محمّد الحقّ يقرءك السّلام و يقول لك احضر عليّاً(عليه السلام) و اجلسه حيال وجهك فدعى رسُول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) اميرالمؤمنين(عليه السلام) و جعل وجهه الى وجهه فنزل جبرئيل(عليه السلام) و معه طبق فيه رطب فوضع بينهما و قال كُلا فأكلا ثم احضر جبرئيل طشتاً و ابريقاً و قال يا رسُول اللّه قد امرك اللّه ان تصّب الماء على يد علىّ بن ابى طالب(عليه السلام) فاخبر رسول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) اميرالمؤمنين بذلك فقال امير المؤمنين انا اولى ان اصبّ الماء على يدك فقال يا علىّ انّ اللّه تبارك و تعالى قد امرنى بذلك فلمّا صبّ رسُول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) الماء قال اميرالمؤمنين يا رسُول اللّه انّى لم ار شيئاً من الماء يقع فى الطّشت فقال رسُول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) يا علىّ انّ الملائكة تتسابقون الى الماء الّذى يقع فى الطشت من يدك فيغسلون به وجوههم فيتباركون به فهو كما قيل:

هذا هو السر و المعنى الخفى و من***لولاه ما كانت الدّنيا و لا الفلك

و لا تَكَوَّنَ هذا الكون من عدم***الى الوجود فهذا المالك الملك

هذا الّذى ظهرت آياته عجباً***للنّاس حتّى لديه يسجد الملك

و روى ابن عبّاس(رضي الله عنه) عن النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) انّه استدعى يوماً ماء و عنده اميرالمؤمنين علىّ(عليه السلام) و فاطمة و الحسن و الحسين(عليهم السلام) فشرب النبى(صلى الله عليه وآله وسلم) ثمّ ناوله فاطمة(عليها السلام) فلما شربت قال لها النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) هنيئاً مريئاً يا امّ البررة الأتقياء ثمّ ناوله الحسن(عليه السلام) فلمّا شرب قال له النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) هنيئاً مريئاً يا بامحمّد ثم ناوله الحسين(عليه السلام) فلما شرب قال له النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) هنيئاً مريئاً يا ابا عبداللّه ثمّ ناوله عليّاً(عليه السلام) و شرب و سجد النبى(صلى الله عليه وآله وسلم) فلمّا رفع رأسه قال له بعض ازواجه لِمَ سجدت يا رسُول اللّه فقال انّى لمّا شربت قال لى جبرئيل و الملائكة هنيئاً مريئاً يا رسول اللّه فلما شربت فاطمة الماء قالوا كذلك فقلت معهم كما قالوا فلمّا شرب الحسن قالوا كذلك فقلت معهم كما قالوا فلمّا شرب الحسين قالوا كذلك فقلت معهم كما قالوا و لمّا شرب اميرالمؤمنين قال اللّه تعالى هنيئاً لك يا وليّى و حجتّى فسجدت شكراً للّه على ما انعم علىّ فى اهل بيتى و ان استعظم مستعظم و قال كيف يقول اللّه لعلى هنيئاً مريئاً قلنا له قد قال اللّه تعالى لعامة عباده هنيئاً مريئاً و هى قوله تعالى فان طبن لكم عن شيئ منه نفساً فكلوه هنيئاً مريئاً.

و قال ابن طاووس(قدس سرهم) فى كتاب الطرايف لو نظر المخالفون لأهل البيت بعقول صحيحة و قلُوب سليمة الى حال علىّ بن ابى طالب(عليه السلام) لعلموا قطعاً انّه لو لم ينصّ عليه بالخلافة لكان ذاته الطّاهرة و صفاته الباهرة و مناقبه العالية و مذاهبه الشّافيه قاضية بأنّها نصوص صريحة عليه بالخلافة و لقد بلغت خصايصه الى ان التبس على خلق كثير من العقلاء و اعتقدوا انّه فاطر الأرض و السّماء و خالق الأموات و الأحياء كما بلغ الأمر فى عيسى(عليه السلام) و قد كان النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) قال ان فيك مثلا من عيسى و من غرائب الأمور انّ هذه الرّواية منقولة عن اهل السنّة حيث روى احمد بن حنبل فى مسنده عن علىّ(عليه السلام) قال قال لى رسُول اللّه(صلى الله عليه وآله وسلم) فيك مثل من عيسى ابغضته اليهود حتّى بهتوا امّه و احبّه النّصارى حتّى انزلوه بالمنزلة التى ليست له ثمّ قال يهلك فىّ رجلان محب مفرط يفرطنى بما ليس فىّ و مبغض يحمله شنانى على ان يبهتنى و قال النبى(صلى الله عليه وآله وسلم) يهلك بك يا علىّ طائفتان محبّ غال و مبغض قال و ما احسن ما قيل:

ماذا اقول و قد جلّت مناقبه***عن الصّفات و اضحى دونه الشّرف

هذا الذى جاز عن حدّ القياس فتاه***الناس فى حسن معناه و اختلف

غال و قال و قال عنده وقفوا***و كلّهم وصفوا و صفاً و ما عرفُوا

فهو المجهول القدر***كما سموّه الفحول

و هو السّر الخفىّ الذى***حارت فى وصفه العقول

و يؤيد هذه الروايات المذكورة والابيات المسطورة ما قاله الشّافعى فى بيان رتبة المرتضى فى سلك النّظم:

لو انّ المرتضى ابدا محلّه***لصار الخلق طرّا سجدا له

كفى فى فضل مولانا عليّاً***وقوع الشّكّ فيه انّه اللّه

و مات الشّافعى و ليس يدرى***عليّاً ربه ام ربه اللّه

و روى عن النبىّ(صلى الله عليه وآله وسلم) انّه قال لاميرالمؤمنين(عليه السلام) لو لا ان اشفق ان يقول فيك طوائف من امّتى ما قالت النّصارى للمسيح بن مريم لقلت اليوم فيك قولا لا تمرّ بملاء الاّ اخذوا من تراب رجليك و من فضل طهورك يستشفون به و لكن حسبك ان تكون منّى و انا منك وانّك منّى بمنزلة هارون من موسى الا انّه لا نبى بعدى و انّك تبرّ قسمى و انك تقاتل على سنتى و انّك فى الآخرة على الحوض خليفتى و انّك اوّل من يرد علىّ الحوض و انّك اول من يكسى معى و انّ شيعتك على منابر من نور مبيضّة وجوههم يكونون غداً فى الجنّة جيرانى و انّ حربك حربى و سلمك سلمى و انّ سريرتك سريرتى و علانيتك علانيتى.




أقسام المكتبة :

 • القرآن الكريم (1)
 • كتب علوم القرآن (0)
 • كتب التفسير (0)
 • الكتب العقائدية (0)
 • كتب علم الكلام (0)
 • كتب ميراث وتراث أهل البيت (0)
 • كتب الحديث عند اهل السنة (0)
 • كتب دراسات حول كتب الحديث (0)
 • كتب دراسات حول رواة الحديث (0)
 • كتب دراية الحديث (0)
 • كتب شروح الحديث (0)
 • كتب الأربعين حديثاً (0)
 • نهج البلاغة وشروحه (0)
 • الصحيفة السجادية وشروحها (0)
 • كتب الآداب والسنن (0)
 • كتب الأخلاق والسلوك (0)
 • كتب الأدعية (0)
 • كتب اصول فقه أهل البيت (1)
 • الكتب الفقهية (0)
 • كتب القواعد الفقهية (0)
 • كتب المصطلحات الفقهية (0)
 • كتب فقه الدولة (0)
 • كتب الاقتصاد وفقه المعاملات (0)
 • كتب فقه الأسرة (0)
 • طب أهل البيت (0)
 • كتب تاريخ الأديان والملل والنحل (0)
 • كتب تاريخ الأنبياء (0)
 • كتب تاريخ الاسلام (0)
 • تاريخ خاتم المرسلين (ص ) (0)
 • كتب تاريخ أهل البيت (0)
 • كتب معاجز أهل البيت وفضائلهم (0)
 • كتب فضائل الصحابة (0)
 • كتب الرجال والجرح والتعديل (0)
 • كتب تاريخ الدول والمدن (0)
 • كتب تاريخ القبائل والأسر (0)
 • كتب الأنساب (0)
 • كتب علوم اللغة العربية (0)
 • كتب معاجم اللغة العربية (0)
 • كتب فهارس مصنفات علماء الشيعة (0)
 • كتب فهارس الكتب (0)
 • كتب فهارس المكتبات الخطية (0)
 • كتب الأوزان والمقادير (0)
 • مصنفات المحقق البحراني الشيخ يوسف آل عصفور (5)
 • مصنفات العلامة البحراني الشيخ حسين آل عصفور (6)
 • مصنفات الشيخ باقر آل عصفور (4)
 

إحصاءات :

 • عدد الأقسام : 45

 • عدد الكتب : 17

 • عدد الأبواب : 55

 • عدد الفصول : 397

 • تصفحات المكتبة : 2494843

 • التاريخ : 18/09/2019 - 01:55